الصورة في مجال القضايا الإجتماعية

لزيارة منتدى البرنامج ودليل المصور، إضغط هنا.

تتمحور إهتمامات مركز الصورة المعاصرة حول دراسة اللغة البصرية وتوسيع نطاق إنتاج وإستخدام وتوزيع الصور بجوانبها المتنوعة بداية من مفردات الصورة وسياقاتها، حتى وسائل إنتاجها أو إعادة إستخدامها أو إحتياجات القائمين عليها والمستفيدين منها. من هذا المنطلق، أسس المركز مدرسة التصوير الخاصة به في عام ٢٠١٠ بهدف أساسي هو تلبية إحتياجات المجتمع المنتج والمستقبل للصور وخلق مساحة للحوار الجاد والمتنوع حول أطر إنتاج ودراسة وتطوير الصورة.

تعمل المدرسة على تطوير برامج مرنة تعتمد على تعددية الأساليب، ما بين شقها النظري - والمتمثل في توفير المصادر الفكرية والثقافية - وشقها العملي المتمثل في الممارسة المهنية والمشاركة وإتاحة فرص للتعاون والتجارب والتواصل بين العاملين في مجال الثقافة المرئية. تقوم المدرسة بجانب برامجها المنتظمة بتصميم برامج تدريب مفصلة تعمل على تلبية إحتياجات المتخصصين الذين يعتمدون على الصورة كأداة أو كمنهاج في عملهم.

مع تطور دور الإعلام المرئي في السنوات الأخيرة وتحوله من عنصر مكمل إلى عنصر حيوي معني بتوثيق الجوانب المختلفة للحياة العامة بمصر، زاد إهتمام النشطاء والعاملين بالمجال القانوني والحقوقي والمجتمعي بالصوة المرئية وبالإعتماد عليها كأداة تعبيرية. ومن ثم، أصبح إستخدامهم للتصوير وللمادة المصورة أساسي لطرح ومناقشة قضايا العدالة الإجتماعية، والحريات، والحق في الصحة والتعليم وغيرها من الحقوق.

من خلال المشروع المطروح، يقدم مركز الصورة المعاصرة فرصة لتنشيط العلاقة بين الخطابات المعنية بالفكر وبالتعبير وبالتوثيق وبين العمل الحقوقي والتنموي القاعدي، بحيث يصقِل الطرف الأول الأدوات التقنية والتعبيرية والتوثيقية لمنتجي الصورة، في حين يمد الجانب القاعدي المجتمع بمادة بصرية غير مفروضة أومستوردة، بل نابعة من واقعها ومعبرة عن خصوصيتها. ويتم هذا من خلال توفير دورات تدريبية وورش عمل ومرافق تقنية واحترافية (مثلا كوحدة كمبيوتر ومونتاج) تسعى لتنمية الإمكانيات المحلية والإقليمية لحدس بصري موسّع ومؤثّر.

يمحور مركز الصورة المعاصرة دوره على أساس إيمانه بأن الممارسات الفنية والإعلامية فاعلة في تشكيل السياقات والأطر التي يعمل ويمتد المجتمع من خلالها سواء على الصعيدين المحلي أوالدولي. من هنا ظهرت الحاجة إلى توفير تدريبات متخصصة تتناول التوثيق المرئي بشكل حرفي ودقيق بهدف تطوير المهارات التقنية والفنية والدعائية للعاملين بمجالات القضايا الإجتماعية وبهدف النظر في الوسائط والمناهج المختلفة لعملية التوثيق والتعبير البصري. كما يهتم التدريب أيضا بالشق المعني بما يصاحب عملية التوثيق من إحتياجات عملية ومهارات ترتبط بمناشدة الضحايا ومصداقية التوثيق وحساسية بعض المواضيع والأمان الإعلامي وبما يختص بالتساؤلات الأخلاقية و العواقب القانونية.

إيمانا من مركز الصورة المعاصرة بضرورة العمل خارج إطار مركزية محافظتي القاهرة والأسكندرية ومركزية مساحات التحضير لبرامج تدريبية مؤثرة، يعمل المشروع على مشاركة منظمات ومبادرات شابة أو راسخة بمجتمعاتها المحلية عن طريق فتح حوار موسع مع تلك المبادرات ومع الأفراد المتخصصين من داخل تلك المجتمعات. ويأمل القائمون على المشروع في خلق مساحة حوار تصلح لبناء شراكات جادة ومجدية لطرفي التدريب وهذا عن طريق التعاون في تخطيط، ثم بناء الوسائل الأنسب والأكثر فعالية لتحقيق أهداف المشروع.

Social Issues and the Image

To visit the project's online platform & manual, click here.

Contemporary Image Collective (CIC) is an independent non-profit art initiative founded by a group of artists and photojournalists. CIC’s Photo-School has a special interest in photography, contemporary art and media education that responds to and develops visual culture and artistic practice, engagement, and discourse, while studying visual language; aspiring to expand visual production within critical contexts for a range of practices via discursive events, publications, courses, workshops and other educational activities.

Based on its strong belief in the many urgent roles of the photographic image within society, CIC’s Photo-School provides technical and professional facilities, aimed at local and regional capacity to develop a broad and critically effective visual media landscape.

The rise tide of Visual Media in the past few years has transformed the medium from being just a complementary element to an essential integral one that documents different aspects of public life in Egypt, and that redefines the producing, using and disseminating strategies and methodologies of visual material by activists and human rights sectors’ personnel.

CIC's “Image Production and Negotiating the Visual Culture Landscape” aims to revitalize the relationship between development, civil rights, activism and the use of image as a medium for expression documentation and reflection within these particular fields. It explores the process of visual production and the possibilities of decentralizing visual production.

These goals are implemented through: training courses, workshops and the enhancement of local and regional potentials by supporting the establishment of the infrastructure and professional facilities needed.

The structure is of the program is coming about via interweaving research and practical training. Research Sessions, an integral component of that phase, took the form of consultative (group and individual) discussions with specialists in the fields of education, development, media production, media distribution, and image producers who closely work with Civil Society. Specialists from Cairo and from other governorates shared their experiences and thoughts about decentralized image production and alternative narrative structures, by and about Civil - & Human- Rights’ related subjects. The sessions also addressed alternative partnership methodologies that put decentralization into practice; photography & video as possible tools for knowledge production; local production of educational material that is specific to its context; among other relevant ideas and concerns.

The Practical Training Sessions of Phase I are conducted in Assiut- the third largest governorate in Egypt and the capital of Upper Egypt. It is divided into 3-part workshops (the first one completed on Nov. 18th) plus short follow up visits. The training is designed to enhance the participants’ narrative and technical skillset; collaboratively with participants, create and define the base for devising educational materials/manuals that address specific visual production aspects, and bring forth participants' projects.

The training methodology, the produced outcome and the collaborative work with participants in devising educational manuals, should be the concrete base for our Phase II research project (planned for 2014) and yet stands singular in a solid "pilot phase".